الزوهريين و رتب الجاه و السلطان

الزوهريين و رتب الجاه و السلطان

الزوهريين و رتب الجاه و السلطان هو عنوان المقال الذي يتم التطرق إليه في هذا التحليل ببعض من الموضوعية و تجارب الماضي

يقول كارل بوبر في مجمل معنى ما قاله أن العلوم و النظريات التي لا تترك المجال لطرح الأسئلة تلوى الأسئلة على أمل البحث عن الإجابات المٌقنعة لهي علوم و نظريات قريبة إلى الأساطير و الخرافات فلا ترتقى إلى مصاف باقي العلوم المٌحترمة. فما محل أراء و أقوال الرقاة من هذه المقولة؟ و هل أرائهم و أقوالهم ترتقي لكي تُصبح يوما ما نظرية علمية صحيحة؟ هذا ركن يحتوى على مجموعة مقالات شخصية رتبتها مع مرور الزمن لعل سيتفيد منها شخص ما في هذا العالم

الزوهريين و رتب الجاه و السلطان

…ملك الزوهريين, ملك ملوك الزوهريين, زوهري سليماني, زوهري محارب, زوهري شافي

هذه الرتب التي خاط مقاسها شياطين الجن تُثير في نفس الإنسي الرغبة في أن يكون مُميزا. و التميز بين البشر و إن كان مشروعا في كثير من المواقف الأخرى فإنه هنا وفق هذا السياق فمرفوض. تعالوا لندعوا أنفسنا إلى إستظهار تلك الرتب في واقع المرضى و حياتهم اليومية؟

إن كانت تلك الإبتلاءات الربانية من أمراض و نقص في المال و الأنفس التي يمر بها جل المسلمين في حياتهم اليومية في كل مكان و في كل العصور يُراد لنا أن نتخيل أن الأمر أمر مُدبر من الشياطين فهذا أمر مرفوض جملة و تفصيلا

إستدراج أولي: أن تلك الإبتلاءت سببها الشياطين لأنهم يريدون أن يكون هذا الزوهري السليماني مُحبط في حياته لأنه خطر عليهم, الإنحراف الأولي يكمن في انهم يجعلون المريض يعتقد فعلا أنه مُميزا فلا يُريدون له الإرتقاء في حياته

إن الشقاء الذي يمر به الشخص لا يمر به الشخص الواحد عن باقي أشخاص القرية. إنما هي نسب و أقسام مجزئة بين الخليقة الجمعاء. و الشقاء خاصية لهذا العالم الدوني الذي أُنزلنا إليه. فإن رأيت الشقاء في نفسك و لم تستطع رؤيته في أنفس باقي البشر فإداركك به خلل و لا يُساعد جهلك هنا ميكانيزمية الإدراك الوظيفي في فهم حالتك المرضية

فإن قال لك المريض أن أبواب الرزق موصدة في كل مشروع يقوم به. و في كل متاجرة يمر بها. فإن لم يستطع أن يُدرك أن الأرزاق يُقسمها الرزاق. و أن ما قسمه الرزاق بعدل وصله بعدل. فإن تعذر على المريض إدراك هذا فهو بكل أدنى شك يمر بمرض إيماني ليس له علاقة بالمس الشيطاني

 و إن تحجج و قال أن ما من مشروع يقوم به إلا و فشل و هذا الفشل أو التعطيل في رزقه وفق مُعتقده: من عمل الشياطين و السحر (طريق مُختصر يفضله العوام حتى يُبرروا سلوكهم الميكيافيلي في الثراء السريع ضاربين المشيئة الإلاهية عرض الحائط – فالكل يُريد الغنى الآن و بسرعة). فهل رأى أن منفذ الأرزاق الربانية تشق طريقها عبر المكاتيب و الأقدار؟ فإن رأى هذا فإيمانه سليم. و إن لم يستطع رُؤية هذا فالخلل في إدراكه له شرخ فسيح عليه به ليصححه

تبرير فطري عامي: أريد الثراء و فورا, الكل ثري و الكل يملك المال إلا أنا. لابد أنه هناك تعطيل بمفعول السحر. إنهم الأقارب من قاموا بهذا التعطيل. لا إنهم الجيران… لا بل إنهم الأقران

على هذا الوتر و على هذا التبرير الفطري العامي تلعب شياطين الجن. و على هذا الوتر تستدرج شياطين الجن شياطين الإنس و التائهين معهم. فيكون لعب شياطين الجن و شياطين الإنس ليس على تمكن ميكانيكي في نواميس الأرض الدنيا بل على إدراك خبيث يستدرجون البسطاء بحيل واهية (مداخل النفس البشرية: طمع و جشع و حسد).. أما التائهين فلا إدراك لهم يُنبههم لما يُخاط حولهم. و هم من باب مداخل النفس قد مكنوا الشياطين أنفسهم و قالوا لهم:  هيتوا لكم

إن القوى الجبارة التي يملكها هؤلاء المكرة لا تتعدى وسوسة دنيئة ملفوفة بمكر و خبث. فلا سلطان لهم على أي شيء مما خلقه الله على هذه البسيطة حتى يُطوعونه تحت صرفهم. التصرف الوحيد هو همس في مخالج النفوس. و من كانت نفسه مريضة فهو أو هي التي جنت على نفسها ذلك الإستدراج الأرعن

إن التتويج الأخير الذي تختم به خهابذة المكر – شاطين الجن و الإنس علومهم الغيبية الواهية: تيجان يضعها مُدبر الإستدراح على رأس الزوهري المُحارب فيوقعه في فخ مكيد. كيف لا و التاج علامة التمكن و القوة و السلطان. و من منا من لا تُخول له نفسه مداخل الجاه؟ و لذة الاُبهة؟ و عظمة الإمتيازات؟

في الأسفل ستجدون مقالات تصب في نفس سياق الزوهرية. يرجى النقر على (عرض المزيد) حتى تظهر المقالات كلها

منصاتنا التعليمية

زادي بريج موقع يافع و يحتوى على العديد من المقالات المتنوعة و المختلفة إذ تُغطي مقالاته جوانب عديدة من جوانب البشر من علوم و طبخ و تقاليد

في نفس الوقت يُوفر موقع زادي بريج ثلاثة منصات تعليمية إثنان منها مجانية, للإنتقال إلى منصة يوتوب التعليمية يرجى النقر على الرابط (هنا), تحتوى هذه القناة على منتجات مجانية, أغلبها فيديوهات لا  تُوفر فرصة المتابعة من طرف الأساتذة, كما نوفر أيضا اشرطة وثائقية هادفة على قناة يوتوب ثانية, للانتقال الى قناة الوثائقية الخاصة بموقع زادي بريج يرجى النقر (هنا), و اذا ما اردت الانتقال الى منصتنا التعليمية التي توفر دروس مختلفة بالعربية و الفرنسية و الإنجليزية يرجى النقر (هنا) , منصتنا التعليمية التي يُوفرها موقع زادي بريج منصة هادف, منتجاتها محترفة و اسعارها تنافسية جدا

:مقالات ذات صلة

:مقالات أعجبت الزوار

كلمة أخيرة

هذا المحتوى مجهود شخصي و تراكم بحث عبر السنين و لا يحق لأي قارئ أخذ المحتوى من دون إذن صاحب المقال السيد خير الدين محمد. و يوم القيامة بين صاحب المقال و بين الذي أخذ المحتوى من غير إذن. و الموقع غير مسؤول عن أي تجاوزات تخص حقوق الكاتب

نتمنى أن يكون هذا المقال قد نال إعجابك و أثار فضولك للبحث عن المزيد, للمزيد أنقر على القسم العربي للحصول على مقالات أخرى و متنوعة. إن رأيت أن محتوى المقال مُهم فساعد صاحب المقال بتبرع نحو حسابه الخاص كما يلي