طائر القطرس أسود الجبين

طائر القطرس أسود الجبين

طائر القطرس أسود الجبين

طائر القطرس أسود الجبين

لمحة مُختصرة عن طائر القطرس أسود الجبين

يُعرف طائر القطرس أسود الجبين باللاتينية بـ: Thalassarche melanophrys و هي طيور تنتمى إلى فصيلة القطرسيات التي تنتمي إلى رتبة النوئيات. ستغطي هذه الدراسة جميع الأجزاء الضرورية في علم الطيور من أجل الحصول على رؤية أفضل لهذا الطائر

البُنية و البيئة عند طائر القطرس أسود الجبين

طول طائر القطرس أسود الجبين: 80-95 سم؛ الحجم: 213-246 سم؛ المنقار: I1.5-12.5 سم؛ الوزن: 3.5 كيلوغرام الظهر و الأجنحة تأخذ اللون الأسود بما في ذلك الذيل. الرأس، بقية الجسم أبيض. الحواجب سوداء، المنقار طويل و قوي أصفر مائل للوردي؛ يتشكل عند نهاية الفك السفلي العلوي خطافًا برتقاليًا مائلا للأصفر؛ عادة ما تكون الأقدام و الساقين رمادية زرقاء أو وردية. رأس الطيور الغير البالغة مائل للرمادي و هو بهذا أغمق من لون رأس طائر القطرس أسود الجبين البالغ؛ المنقار رمادي مسود مع طرف أغمق

يعتبر طائر القطرس أسود الجبين طائر كبير جدًا. يتنقل طائر القطرس الأسود خارج موسم التكاثر ما بين نطاق الدائرة القطبية إلى غاية البحار شبه الإستوائية و هذا حسب وفرة الطعام. و يغطي إنتشار هذا الطائر مناطق بحرية كبيرة بل و في بعض الأحيان على مساحات على اليابسة. تحتمى هذه الطيور أثناء العواصف بالمضايق و الوديان الخلالية

ترافق السفن في وسط المحيطات. تمشي هذه الطيور على الأرض بخطى ثقيلة و بطيئة و هذا بنخفض ​​الرأس و مده للأمام و أرجحته من اليسار إلى اليمين مع كل خطوة، ثم يستقيم الطائر بمجرد توقفه. يتطلب الإقلاع من الأرض الجرداء الكثير من الحركات المترددة للجسد ذهابًا و إيابًا مصحوبة بإيماءة الرأس. لهذا فهو يختار عادة مساحة من الأرض العشبية

ليقلع طائر القطرس أسود الجبين يجب عليه أن يلقي بنفسه في الفراغ، و يمد جناحيه الهائلين. غير أن الإقلاع من المسطح المائي أسهل بمساعدة أجنحته المرفرفة و القوية إذ تمكنه من إكتساب السرعة اللازمة للإقلاع. يتم الهبوط في إتجاه عكس الريح و غالبًا ما ينتهي بفقدان التوازن و السقوط مما يؤدي هذا الفشل في الإقلاع في الغالب إلى إثارة شجار قصير مع الطيور القريبة

يعتمد طائر القطرس أسود الجبين على الطيران الشراعي بعدد قليل من الرفرافات التي تليها فترات مد أجنحة طويلة. في أماكن التعشيش يُطلق البالغون نوعًا من الأصوات الصاخبة عبر الأنف، خاصة أثناء عروض الزواج و فترات الغزل، و قد يُسمع لهذه الطيور نفس الأصوات عند الهبوط. في البحر و أثناء فترات الرضاعة يطلق البالغون أصوات أخرى أقل صخبا. و بصرف النظر عن هذه الأوقات المعينة من السنة تبقى هذه الطيور أقل إزعاجا

طائر القطرس أسود الجبين

طائر القطرس أسود الجبين

التكاثر عند طائر القطرس أسود الجبين

تعود الطيور البالغة إلى موقع التكاثر في حدود شهر سبتمبر. هم مخلصون لشريكهم و للعش. تحدث فترات الغزل على مرحلتين. في مرحلة الترحيب و الإستقبال، يقوم ذكر طائر القطرس أسود الجبين بترسيب الطين على العش كدليل على تودد، ثم يميل الرأس نحو الأرض، و ينشر الجناحين ثم يُطلق صراخا قويًا مع ترك المنقار مفتوحًا على مصراعيه. بدورها

تنحنى أنثى طائر القطرس أسود الجبين لتلتقط الطين ثم تعيد وضعه داخل العش كعلامة قبول، ثم يحك الطائران منقاريهما ببعضهما البعض، ثم ينحنيان و يصيحان مرة أخرى يديران الرأس إلى الوراء ثم يضع كل طائر منقاره على ظهر الطائر الآخر و يبقيان لبرهة من الزمن بدون حركة ثم يتقابلان مرة آخرى، ثم يطلقان صرخات حادة باسطي الأجنحة، يحكان رأسيهما،و في أغلب الحالات ما تتحول هذه الطقوس إلى علاقة حميمية

طائر القطرس أسود الجبين

بيض طائر القطرس أسود الجبين

يعشش طائر القطرس أسود الجبين في مجموعات صغيرة و كذلك في مستعمرات مكونة من عدة آلاف من الأزواج. تعتبر هذه الطيور إجتماعية بالغريزة، تبنى هذه الطيور أعشاشها على المنحدرات الشديدة و في التلال المُطلة على البحر مباشرة، كثير ما تعشش هذه الطيور برفقة طيور البطريق أو طيور القطرس الأخرى. يمكن أن يصل إرتفاع العش إلى 90 سم. تبدأ الأنثى في وضع البيض إبتداءا من نهاية أكتوبر؛ إذ تضع بيضة واحدة خشنة الملمس، بيضاء اللون و بها نقاط صغيرة بنية ضاربة إلى الحمرة؛ متوسط حجمها: 65 × 103 مم

تقوم أنثى طائر القطرس أسود الجبين لوحدها بحضانة البيضة و التي تستمر 60 يومًا. تولد الصغار بمناقير رمادية و وسوداء. يتغذى الفرخ على طعامه و هو يُصدر أنين منخفض متكرر، و يحاول النقر بمنقاره منقار البالغ. و إن كان الإنتظار طويلاً يمسك الفرخ الفك السفلي للطائر البالغ و يهزه حتى ينفتح؛ يحنى الذكر البالغ أو الأنثى رأسه إلى الأرض ليستفرغ ما في الحويصلة من غذاء. ينتهز الفرخ الصغير الفرصة لتمرير منقاره بين الفك السفلي و بالتالي يتلقى وجبته

الهجرة عند طائر القطرس أسود الجبين

كثيرا ما ينفصل طائر القطرس أسود الجبين الغير البالغ عن الاسراب الكبيرة و تنتشر من البحر الجليدي إلى مدار الجدي، بشكل رئيسي على طول سواحل البرازيل و أوروغواي و جنوب إفريقيا و أستراليا، و قد تبتعد كثير إلى أبعد من ذلك بكثير (شوهدت في شتلاند في أسكتلندا و أيسلندا و سبيتسبيرجن)

مناطق إنتشار طائر القطرس أسود الجبين

يغطي طائر القطرس أسود الجبين المنطقة القطبية الجنوبية الواقعة بين 40 و 60 درجة جنوبا؛ جزيرة ستاتين، جزيرة إلديفونسو، جزيرة دييجو راميريز، جزيرة فوكلاند، جزيرة جورجيا الجنوبية، جزيرة الأمير إدوارد، كامبل و جزر هيرد

منصاتنا التعليمية

زادي بريج موقع يافع و يحتوى على العديد من المقالات المتنوعة و المختلفة إذ تُغطي مقالاته جوانب عديدة من جوانب البشر من علوم و طبخ و تقاليد

في نفس الوقت يُوفر موقع زادي بريج ثلاثة منصات تعليمية إثنان منها مجانية, للإنتقال إلى منصة يوتوب التعليمية يرجى النقر على الرابط (هنا), تحتوى هذه القناة على منتجات مجانية, أغلبها فيديوهات لا  تُوفر فرصة المتابعة من طرف الأساتذة, كما نوفر أيضا اشرطة وثائقية هادفة على قناة يوتوب ثانية, للانتقال الى قناة الوثائقية الخاصة بموقع زادي بريج يرجى النقر (هنا), و اذا ما اردت الانتقال الى منصتنا التعليمية التي توفر دروس مختلفة بالعربية و الفرنسية و الإنجليزية يرجى النقر (هنا) , منصتنا التعليمية التي يُوفرها موقع زادي بريج منصة هادف, منتجاتها محترفة و اسعارها تنافسية جدا

:مقالات ذات صلة

:مقالات متنوعة أخرى

كلمة أخيرة

في الأخير, نأمل أن يكون قد ساعدك هذا المقال في الحصول على فهم أفضل للطيور. لمزيد من المقالات عن عالم الطيور و الحيوان خاصة و العلوم عامة يرجى زيارة الرئيسية التي تحتوي على المزيد من المقالات المتنوعة