طبق الحريرة

طبق الحريرة

طبق الحريرة

بطاقة فنية حول طبق الحريرة

مرحبا بكم في قسم المأكولات التقليدية. نقدم لكم في هذه المقالة كيفية تحضير طبق الحريرة. و هي أكلة معروفة جدا في كل من تونس و الجزائر و المغرب و تعتبر أكلة شعبية في مصر و في ليبيا أيضا

الحريرة تمثل وجبة تقليدية ذات أصول عريقة في المطبخ الأندلسي والمطبخ المغربي والجزائري و كذلك التونسي، حيث يُعتبر أصلها الأساسي إلى المطبخ الأندلسي وقد انتقلت عبر الحدود الجغرافية و تقطع القارة الأوروبية بإتجاه القارة الإفريقية لتصبح جزءًا لا يتجزأ من تراث المطبخ المغربي والجزائري و التونسي. ذكر ابن بطوطة وابن زهر تاريخ الحريرة، حيث أشارا إلى مكانة هذا الطبق وكيفية صناعته من الحنطة والذرة ودقيق الشعير

مدة الطهي: قرابة 20 دقيقة

عدد الأشخاص: ما بين 05 إلى 06 أشخاص

تقديم الطبق: يقدم في الغذاء و العشاء

الوصفة: تقليدية

مقادير تحضير طبق الحريرة

رأس ثوم صغير

رأس فلفل أخضر

ملعقة صغيرة من الملح

ذرة (رشة) من الفلفل الأسود

ذرة (رشة) من الكروية

ملعقتان كبيرتان من الفلفل الأحمر

ملعقتان كبيرتان من الخل

مقدار ملعقة كبيرة من القرفة

مقدار 3 ملاعق كبيرة من الفرينة أو الخميرة المجهزة يوم من قبل

مراحل تحضير طبق الحريرة

أعد العجينة يوما كاملا قبل الميعاد

ضعها في إناء و غطها بقطعة من القماش نظيفة و دعها في مكان دافئ

لاحظ أنه بعد مرور الوقت ستشبه هذه العجينة عجينة تحضير الخبز

أعد المسحوق من الثوم و الملح و الفلفل الأسود و الكروية و الفلفل الأخضر و افرغ هذا المسحوق في إناء و ضف له الزيت

ضعه فوق النار لمدة 5 دقائق

ضف الماء ثم الفلفل الأحمر و اتركه فوق نار ضعيفة

في نفس الأثناء قم بتحليل الخميرة في إناء مملوء بالماء البارد

ضف الى هذا الماء الخل و أفرغه على المرقة

حرك المرقة بدون توقف أثناء الطهي

أطفأ النار

أنثر فوقها القرفة بعد إنتهاء الطهي

منصاتنا التعليمية

تمتاز الحريرة بتنوع مكوناتها وصناعتها، حيث يُمكن تحضيرها باستخدام السميد أو دقيق الحواري أو النشا وحتى بالذرة، مما يعكس التنوع الثقافي والجغرافي في المنطقة. تُعد الحريرة وجبة كاملة، وتقدم غالبًا مع التمر والشباكية المغربية خلال شهر رمضان، حيث تصبح أكثر انتشارًا وتقديرًا في هذا الشهر المبارك

في تونس، يُعرف هذا الطبق بالحسو أو الحسي، ويُحضّر بطرق مختلفة باستخدام الخميرة أو النشا في العاصمة، بينما يتم صنعه بالسميد الرقيق في بعض المناطق الأخرى. يُعتبر السدر من المكونات المهمة في تحضير الحريرة، وتظهر التقنيات المحلية المتنوعة في تحضير هذا الطبق على مر الزمن، ما يجعله يحمل قيمًا ثقافية وتاريخية عميقة

منصاتنا التعليمية

زادي بريج موقع يافع و يحتوى على العديد من المقالات المتنوعة و المختلفة إذ تُغطي مقالاته جوانب عديدة من جوانب البشر من علوم و طبخ و تقاليد

في نفس الوقت يُوفر موقع زادي بريج ثلاثة منصات تعليمية إثنان منها مجانية, للإنتقال إلى منصة يوتوب التعليمية يرجى النقر على الرابط (هنا), تحتوى هذه القناة على منتجات مجانية, أغلبها فيديوهات لا  تُوفر فرصة المتابعة من طرف الأساتذة, كما نوفر أيضا اشرطة وثائقية هادفة على قناة يوتوب ثانية, للانتقال الى قناة الوثائقية الخاصة بموقع زادي بريج يرجى النقر (هنا), و اذا ما اردت الانتقال الى منصتنا التعليمية التي توفر دروس مختلفة بالعربية و الفرنسية و الإنجليزية يرجى النقر (هنا) , منصتنا التعليمية التي يُوفرها موقع زادي بريج منصة هادف, منتجاتها محترفة و اسعارها تنافسية جدا

:مقالات ذات صلة

:مقالات أعجبت الزوار

كلمة أخيرة

في الأخير نتمنى لكم شهية طيبة, نأمل أن يكون قد ساعدك هذا المقال في الحصول على مكونات الوصفة التقليدية و هذا من أجل تحظير الطبق. لمزيد من المقالات في عالم الطبخ التقليدي خاصة و العلوم عامة يُرجى زيارة الرئيسية التي تحتوي على المزيد من المقالات المتنوعة