طيور فصيلة الشرشوريات

طيور فصيلة الشرشوريات

نوع من طيور فصيلة الشرشوريات

لمحة مُختصرة

تُعرف فصيلة الشرشوريات في علم الطيور بإسم Fringillidae. و هي بذاتها تنتمي إلى رتبة Passeriformes. ستغطي هذه الدراسة جميع الأجزاء الضرورية في علم الطيور من أجل الحصول على رؤية أفضل لهذه الفصيلة

البُنية و البيئة

تنقسم فصيلة الشرشوريات إلى الكثير من العائلات (الأسرات) الفرعية، و منها: عائلة الحسونيات، عائلة الخضيريات، عائلة الجزماوات، و عائلة التفيفيحيات و غيرها. و هي طيور صغيرة الأحجام للبعض منها مناقير صغيرة و للأخرى مناقير غليضة، ذوات أرياش غنية الألوان عند البعض، و للبعض الآخر أرياش متواضعة و باهتة ضئيلة التألق، كثيرة التلون عند الذكور أكثر منها عند الإناث، بإستثناء طائر الحسون حيث الجنسين يمتلكان نفس الكسوة الريشية. يختلف شكل الفك السفلي من نوع إلى آخر، و في بعض الأحيان يتعرض إلى تكيفات معتبرة، و لكن يكون المنقار في معظم الحالات قصيرًا و ضخمًا و مخروطيًا. إنه أداة فعالة، كماشة مناسبة للإمساك بالبذور و إستخراج لبها اللذيذ، و تمزيقه إلى قطع صغيرة و إلتهامه. الأرجل قوية، و الأجنحة قصيرة و كاملة الإستدارة، و يختص طيرانها بالتموج المميز

تتكيف هذه الطيور مع بيئات متنوعة، البيئة كثيفة النباتات أو البيئة الصحراوية إعتمادًا على الأنواع، تنتشر طيور الشرشوريات في السهول و الغابات الجبلية و الأحراش و الأحراج و منابت القصب و المناطق الصخرية بل و حتى في التندرا و في القطب الشمالي ذات المناخ القاسي مقارنة لأحجام هذه الطيور الصغيرة

كثير من طيور فصيلة الشرشوريات مغردون مهرة و قليل منهم فاق درجة الإمتياز، أما طبعهم عموما إجتماعي

نوع من طيور فصيلة الشرشوريات

النظام الغذائي

تميل طيور فصيلة الشرشوريات و التي هي طيور إجتماعية بالطبع إلى تكوين مجموعة أسراب تجمع أحيانًا عدة أنواع. تطير هذه المجموعات معا طيلة اليوم بحثا عن الغذاء ثم تتفكك خلال موسم التعشيش، على الرغم من أن بعض الأنواع تتكاثر في مستعمرات صغيرة و متفرقة عن بعضها

بعض هذه الطيور من يمشي على الأرض و لا يفقز و بعضها من يقفز و لا يمشي و قلة أخرى من يقوم بكلتى الحركتين و قسم أخير يعد على الأصابع لا ينزل من أعالي الأشجار إلا نادراً، تتغذى طيور فصيلة الشرشوريات بشكل أساسي على الثمار النباتية. تحتل البذور مكانة راجحة في النظام الغذائي لهذه الطيور التي تستهلك أيضًا الفواكه و البراعم

في فصل الربيع، يتغذى الكثير منهم على العديد من الحشرات الصغيرة و الديدان الصغيرة، كما أنها تشكل غذاء الصغار في العش أيضا

التكاثر

تتكاثر طيور فصيلة الشرشوريات في أزواج منعزلة أو في مجموعات متفاوتة الكثافة. يتم بناء العش من قبل الأنثى، حيث تجمع مواد البناء الأساسية و المتكونة من الطحالب و الأغصان و العشب الجاف و الأشنات. بعض الأعشاش، مثل عش طائر الحسون، هي روائع فنية حقيقية. معلقة في الأشجار، مخبأة في الأحراج و بين الأحراش، تأخذ هذه الأعشاش هياكل في شكل كوب نسبي العمق و غالبًا ما يصعب إكتشافه في الطبيعة

تضع الأنثى من 3 إلى 7 بيضات ذات خلفية خضراء مزرقة أو بني رملي (بيج) أو خضراء شاحبة مرقطة و منقطة باللون البني المصفر (المغري) و الأسود. و بيض بعض الأنواع من الطيور، ترتسم على القشرة الكلسية أشكال حلزونية مميزة. تمتد الحضانة التي تقوم بها الأنثى لوحدها على فترة زمنية من 11 إلى 14 يومًا. لكن يتقاسم الكبار رعاية و تغذية الكتاكيت التي تأتي إلى العالم مغطاة بالزغب. غالبًا ما تبيض الأنثى مرتين في السنة

نوع من طيور فصيلة الشرشوريات

الهجرة

يكثر طبع الهجرة على أكثر الأنواع، في حين يبقى القليل منهم مستقرا آبدا في مواطنه المحلية. و بقائهم مستقرين يحتم عليهم مجابهة الشتاء في مجموعات، لأن نظامهم الغذائي يعتمد على البذور و الثمار. و مع ذلك، و بسبب المجاعة الشتوية، لا تتردد بعضهم في بعض الأحيان في الشروع في غزوات نحو المناطق الدافئة كثيرة الغذاء و لا يكون هذا إلا بنمط غزوات دورية

مناطق الإنتشار

يبلغ عدد أنواع طيور النمنمة 372 نوعًا موزعة في جميع أنحاء العالم، بإستثناء القارة القطبية الجنوبية. يتكاثر 30 نوعًا فقط في أوروبا

كلمة أخيرة

في الأخير, نأمل أن يكون قد ساعدك هذا المقال في الحصول على فهم أفضل للطيور. لمزيد من المقالات عن عالم الطيور خاصة و عالم الحيوان عامة يرجى زيارة تصنيف الحيوانات الذي يحتوي على المزيد من هذه المقالات

جديد الطيور