كيف يربي البطريق صغاره في الجليد؟

كيف يربي البطريق صغاره في الجليد؟

كيف يربي البطريق صغاره في الجليد؟

 لكي تتطور البيضة بشكل طبيعي و تفقس فرخا، يجب أن تبقى باستمرار في درجة حرارة قريبة من درجة حرارة جسم الطائر، أي 35 – 37 °. من الواضح أن هذا اأمر لا يمر دون مشاكل لطيور البطريق في القطب الجنوبي التي تعشش بأتم معنى الكلمة وسط الجليد. و سؤالنا المحير: كيف يربي البطريق صغاره في الجليد؟

كيف يربي البطريق صغاره في الجليد؟

بالنسبة لطائر البطريق الإمبراطور، الذي يعشش في وسط القارة القطبية الجنوبية، تزداد المشكلة تعقيدا لأنه في واقع الأمر تفقس البيوض في منتصف فصل الشتاء، حيث لا تستفيد صغار الطائر إلا من صيف قطبي قصير ثم يتعين عليهم البدء في مواجهة الحياة الصعبة بمفردهم

بالنسبة لهذا النوع من البطريق، يحضن الذكر البيض لوحده لمدة 64 يومًا تقريبًا، ثم يعتني بالفرخ حديث النشأة، مما يتطلب أن يكون الذكر البالغ قادرًا على العيش على احتياطياته من الدهون لمدة 3 أشهر تقريبًا. ليس هناك شك، في الواقع، التفكير في ترك البيضة للحظة واحدة للذهاب للصيد عندما تكون درجة الحرارة المحيطة عدة عشرات من الدرجات تحت الصفر. يظهر هذا السيناريو الاستثنائي تحديات الحياة القاسية التي يواجهها هذا النوع الفريد من البطريق

لمنعه من البرد جراء الجليد، يضع البطريق الإمبراطور البيضتين على قدميه. يغطيها انتفاخ كثيف من الجلد و الدهون الموجود أسفل جسمه. عالق بين القدمين يستقبل البيض الحرارة عبر ذلك الإنتفاخ بواسطة الأوعية الدموية و ألواح الحاضنة الموجودة على مستوى البطن. و بالتالي يتلقى كل الحرارة اللازمة لفقس البيض

يتم استخدام نفس التقنية من قبل طائر البطريق الملكي، قريب البطريق الأمبراطور، و الذي يعشش بالقرب من القطبين

من ناحية أخرى، تشترك طيور بطريق أديلي  في القارة القطبية الجنوبية مع طيور البطريق الإمبراطور المكان. لعزل البيضة عن الجليد، ترص هذه الطيور كومة من الحجارة، و التي يضيفون إليها العظام في بعض الأحيان. أثناء عملية رص هذه الحجارة و العظام، كثيرا ما نشهد سرقة المواد من عش إلى آخر. هذه العملية هي العملية الوحيدة التي يمكن من خلالها للمربين الموجودين في وسط المستعمرة الحصول على ما يكفي من الحجارة دون الحاجة إلى القيام برحلات طويلة شاقة

معروف أن طيور بطريق أديلي تظل مخلصة جدا لعشها الذي تعرف كيف تجده من موسم إلى آخر، حتى و هو مدفون تحت طبقة سميكة من الثلج. الذكر هو الذي يبدأ الحضانة، دائما على قدميه، لكن الأنثى تحل محله بعدها، لا يستطيع الطائر الذكر التنقل للبحث عن الغذاء لمدة 6 أسابيع. صحيح أنه يحدث له، خلال هذه الفترة الدرامية العصيبة، أن يكون مغطى بالكامل بالجليد، و لكن الغريزة الأبوية تُشجعه على الرغم من كل شيء، حتى يتمكن الكتاكيت رؤية النور

منصاتنا التعليمية

زادي بريج موقع يافع و يحتوى على العديد من المقالات المتنوعة و المختلفة إذ تُغطي مقالاته جوانب عديدة من جوانب البشر من علوم و طبخ و تقاليد

في نفس الوقت يُوفر موقع زادي بريج ثلاثة منصات تعليمية إثنان منها مجانية, للإنتقال إلى منصة يوتوب التعليمية يرجى النقر على الرابط (هنا), تحتوى هذه القناة على منتجات مجانية, أغلبها فيديوهات لا  تُوفر فرصة المتابعة من طرف الأساتذة, كما نوفر أيضا اشرطة وثائقية هادفة على قناة يوتوب ثانية, للانتقال الى قناة الوثائقية الخاصة بموقع زادي بريج يرجى النقر (هنا), و اذا ما اردت الانتقال الى منصتنا التعليمية التي توفر دروس مختلفة بالعربية و الفرنسية و الإنجليزية يرجى النقر (هنا) , منصتنا التعليمية التي يُوفرها موقع زادي بريج منصة هادف, منتجاتها محترفة و اسعارها تنافسية جدا

:مقالات ذات صلة

:مقالات أعجبت الزوار

كلمة أخيرة

في الأخير نتمنى أن يكون قد ساعدتكم المعلومات الموجودة في هذا المقال في تكوين فكرة عامة حول عالم الطيور. لمزيد من المقالات حول الطيور خاصة و الحيوانات عامة يُرجى زيارة الرئيسية التي تحتوي على المزيد من المقالات المتنوعة